القرآن والتجويد

التفاسير

علم القراءات

علوم القرآن

كتب متفرقة

تراجم

بحث وفهارس  

تسجيل

دخول

حوار

إشادات

قراءات نادرة

الآيات المتشابهات

   
 
الموضوع الأحوال الشخصية_طلاق رقم الفتوى 0041
السؤال
السلام عليكم
اريد انا اسأل سماحه المفتي عن حالات مبطلات الطلاق.
وسوالي الثاني انني قد طلقت زوجتي مرتين المره الاولى لا اذكرها وعندما طلقتها المره الثانيه قال لي ابني القاصر انني قد قمت بتطليق زوجتي مره اولى وانا لا اعلمها وزوجتي لاتعلمها وطلب مني ان اذهب الى المحكمة لاثبت الطلاق مرتين وانا فعلت هكذا واحضرت ورقه من المحكمة بانني قمت بتطليق زوجتي مرتين وانا وزوجتي حائران فماذا افعل في هذه الحاله وجزاك الله خيرا
الجواب
من الحالات التي وردت طلاق المريض مرض الموت (طلاق الفارّ) والطلاق البائن بينونة كبرى إذا تزوجت زوجته من آخر- زواجا صحيحًا- ثم طلقها وتزوجت من الزوج الأول بعد انقضاء عدتها تعود اليه بحل جديد أي يملك عليها ثلاث طلقات.

أما بالنسبة لتسجيلك طلقتين في المحكمة فلم تذكر الفترة التي مضت على تسجيلهما، فإذا كانت محكمة الاستئناف قد أقرتهما فقرارها قطعي (في المملكة الأردنية الهاشمية حيث لا يوجد محكمة تمييز شرعية)، وإلا فبإمكانك رفع دعوى على نفسك للتثبت واحقاق الحق والله تعالى أعلم.
الموضوع الأحوال الشخصية_طلاق رقم الفتوى 0058
السؤال
my brother married to a lady but our parents does not a prove this marriage and ask him for divorce because she has 4 children already. so he told them he divorce her to make them relax. the question is is he considered islamic divorce her by what he said to his parents or the attention is the most important


أخي متزوج من سيدة لا تحظى برضا والدينا، وهما لا يوافقان على هذا الزواج ويطلبان منه تطليقها لأن لديها أربعة أطفال من زواج آخر. وقد أخبرهما أنه يطلقها ليرتاح بالهما. والسؤال هو هل يعتبر ما قاله لوالديه طلاقاً إسلامياً أم أن النية هي الأهم؟

الجواب
ما يفهم من السؤال أنه وعد من الزوج بطلاق زوجته، والوعد بالطلاق لا يقع به طلاق.
لكن إذا كان سبب طلب الوالدين من ابنهما طلاق زوجته بسبب وجود اطفالها الأربعة من زوج آخر، فإنه غير مكلف شرعًا بضمهم إلى بيت الزوجية، كما أن الزوجة يسقط حقها في الحضانة إذا تزوجت، فيمكن حل الخلاف دون طلاق إذا كان السبب ما ذكر فقط والله تعالى أعلم.
الموضوع الأحوال الشخصية_طلاق رقم الفتوى 0072
السؤال
سماحة المفتي العام المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، سيدي الشيخ انا شاب أردني ومقيم في المملكة العربية السعودية انا خاطب من 2شهرين وكاتب الكتاب على سنة الله ورسوله ومن فترة أصبحت مشكلة صغيرة بيني وبين كريمتي وطبعا حماتي تريد طلقها مني في حجة الطلاق الغيابي مع انه والحمد الله لست مقصرًا مع البنت هل يجوز وشكرا جزيلا سماحة المفتي
الجواب
طالما انك على وفاق مع خطيبتك وحريص على الحياة الزوجية فلا يمكن تطليق زوجتك منك، لمجرد خلاف أو مشكلة، فحافظ على رباط الزوجية، وما ورد من تهديد بالطلاق الغيابي ما هو إلا غضب آني ويزول، أو مجرد تخويف يجب ان لا يؤثر على علاقتكما الزوجية والله تعالى أعلم.
الموضوع الأحوال الشخصية_طلاق رقم الفتوى 0074
السؤال
طلقت زوجتي مرتين ومعي فتوى بالطلقتين وطلقت زوجتي في المرة الثالثة بتلفظي بكلمة أنت طالق إن خرجت من البيت حيث أنني مقيم في السعودية ولم توافق على الإقامة معي ومع أولادها وقد تلفظت بالطلاق أمام والدتها على الهاتف ولم أكن بنية الطلاق لأنها استفزتني ذلك لأنني كنت قبلها بيوم مسافرا لمسافة 1000كم من الرياض للدمام وأنا أقود سيارتي دون أن أرتاح وعدت للبيت في مساء اليوم ذاته وتجادلت مع زوجتي التي كانت تصر على السفر للأردن وعدم الموافقة على الإقامة معي في الرياض وبقيت طوال الليل وأنا جائع ومنهك ولم أنم وفي صباح اليوم التالي حاولت معها مجددا ولكن دون فائدة وبعدها طلقتها واتصلت على أمها وأخبرتها بذلك وبعد أن هدأتها والدتها وعدنا وأكملنا مع بعضنا دون فتوى واكتفيت بسؤالي لإمام مسجد في الرياض والذي أفادني بعدم جواز الطلاق في حالة الإكراه لقول الرسول صلى الله عليه وسلم لا طلاق في إغلاق وبعد أسبوعين ذهبت زوجتي إلى الأردن بقصد قضاء إجازة عيد الأضحى وهناك غدرت بي وذهبت إلى الإفتاء دون علمي واشترطوا عليها حضوري وعندما ادعت عدم موافقتي على الحضور لأنني طلقتها ولم أقم بعمل فتوى شرعية حسب إدعائها قالوا لها أن تلجأ للمحكمة وعندها رفعت علي دعوى تثبيت للطلقة الثالثة في المحكمة وعلمت بالصدفة بموعد الجلسة حيث كانت ترسل بالأوراق على عنوان عمل أخي في الأردن وقامت بإرسال أولادي لي ولم تحضر وهي تنتظر بقرار المحكمة وتأجلت القضية لمرتين حسب علمي بسبب عدم حضوري فهل يحق لها طلب الطلاق بدون حضوري وهل تطلقها المحكمة غيابيا وهل يحق لي توكيل أحد في الأردن بحضور الجلسات أو بالطلاق مقابل الإبراء لأنني وكلت خالها بموجب وكالة خاصة من السعودية مصدقة حسب الأصول ولكن القاضي قال يجب أن أوكل من داخل الأردن وأنا لا أستطيع الحضور للأردن إلا بعد مضي عام عند استحقاق الإجازة فما الحل أفيدوني أفيدوني
الجواب
انت في وضع جد خطير فلا تتسرع، ولا تفكر بالطلاق مقابل الإبراء. فتلك الضربة القاضية للعلاقة الزوجية، ولكن استعذ بالله من الشيطان الرجيم وابرز فتوى إمام المسجد بالرياض وبإمكانك إخبار المحكمة بظروفك وانك لا تستطيع الحضور إلا بعد مضي عام، والمحكمة لا يمكنها إثبات الطلاق إذا كانت الدعوى المرفوعة بأنك طلقتها الثالثة فلا بد للمحكمة أن تتثبت وتناقشك، ولا تقطع علاقتك مع زوجتك وانت أعلم بمداخل الخير الى نفسها ورضاها وحتى لا تكون معول هدم آخر للأسرة فقد لا يقع الطلاق باللفظ الصادر منك والله تعالى أعلم.
الموضوع الأحوال الشخصية_طلاق رقم الفتوى 0076
السؤال
سماحة المفتي تحية طيبة وبعد

سؤالي هو أني كنت طلقت زوجتي ثلاث طلقات متفرقات وبعد الطلقة الثالثة ندمت على ذلك ندما شديدا علما أني لم أفعل ذلك عن سفه وإنما ثمة مشاكل معقدة وضغوط نفسية هائلة على كل حال ذهبت إلى المفتي في منطقتي الزرقاء حيث أن الطلقة الأولى حصلت وأنا في حالة غضب شديد وقصة هذه الطلقة باختصار كنت قد طلبت من زوجتي أن ترسل ابنتي إلى المستشفى وقد كانت في حالة مرضية شديدة ثم رفضت زوجتي ذلك وبعد ذلك أخذت البنت ولم تذهب بها مباشرة إلى المستشفى ...... وبسبب هذا التأخر كادت البنت أن تلفظ أنفاسها الأخيرة لولا لطف الله على أي حال عندما ذهبت إلى المستشفى ورأيت ابنتي وهي في حالة نزاع والطبيب يرفض إدخالها إلى المستشفى إلى بدفع مبلغ التأمين قمت برمي الطلاق على زوجتي حيث كانت السبب في وصولها إلى هذه الحالة
المهم قمت بمراجعتها في اليوم التالي
كان هذا هو الطلاق الأول وبعد أن ذهبت إلى المفتي وأخبرته بملابسات هذا الطلاق سألني عن شدة الغضب فأخبرته أني كل ما أذكره أني كنت غضبان جدا وهذا هو الأمر الطبيعي لمن يشاهد فلذة كبده وهو يموت أمامه ولا يستطيع أن يفعل شيئا فقام بمحادثة زوجتي عبر الهاتف حيث أنها لم تستطع الحضور لأسباب عائلية وقتها فأخبرته أني كنت غضبان جدا وفي حالة هيجان فقرر المفتي أن هذا لا يعتبر طلاق وأخبرني أن أرجع زوجتي وفعلت ذلك فعلا . المشكلة بدأت بعد ذلك بعشر أيام تقريبا حيث قمت بسؤال مفتي مشهور من دولة أخرى ليطمئن قلبي حيث أني مصاب بالوسواس القهري والظاهر أن هذا المفتي متشدد في موضوع طلاق الغضبان فقبل أن أخبره بالتفاصيل قال بأن طلاق الغضبان الذي لا يعتبر هو ان يصل إلى حالة لا يعرف بها السماء من الأرض ولا زوجته من غيرها و... و قال بأن زوجتك أصبحت بائنا وليس لك أن ترجعها إلا..... المهم أنه طلب مني أن أسأل عالما من بلدي وفعلت ذلك فعلا فأخبرني أن التزم فتوى المفتي في منطقتي وأحتفظ بزوجتي ثم وبدافع الوسواس سألت آخر فأخبرني بنفس الشيء ومع ذلك تمر عليَّ لحظات أشعر أنه لا بد من أقوم بتطليقها علما أننا نريد البقاء معا ولكن خشية أن تكون علاقتي معها محرمة
أو على الأقل فيها شبهة ثم أخشى أن يكون هذا من وسواس الشيطان علما أنه لدي فتاة مريضة وتحتاج إلى وطفل ما زال في الثالثة من عمره

ملاحظة هذا الطلاق حصل ولم أكن أعاني من الوسواس القهري بعد


شكرا وأعتذر على الإطالة
الجواب
إذا كنت قد حصلت على فتوى شرعية بوقوع طلقة بائنة بينونة كبرى من فضيلة مفتي محافظة الزرقاء ولم تسجلها لدى المحكمة الشرعية فيمكن لزوجتك أن ترفع عليك دعوى تثبيت طلاق لإعادة النظر بوضعك من جديد من فضيلة القاضي الشرعي وعلى ضوء ذلك يصدر الحكم الشرعي الذي يثبت لفضيلته وليس ما هو مثبت بالفتوى، لكن إذا كنت قد سجلت الطلاق لدى المحكمة الشرعية بناء على الفتوى فيعتبر فعلك إقرارًا لدى المحكمة ولا مجال إلا أن تتزوج طليقتك زوجًا آخر زواجًا صحيحا وحقيقيًا وبعد ذلك إن طلقها أو توفي عنها، ورضيت هي بالزواج منك فيتم ذلك بعد انقضاء عدتها وحسب الأصول والله تعالى أعلم.
 

 
 (3)  (5) (11)  
  10 9 8 7 6 5 4 3 2 1  مزيد