Altafsir.com - The Tafsirs - التفاسير
 

* تفسير هميان الزاد إلى دار المعاد / اطفيش (ت 1332 هـ) مصنف و مدقق


{ أُوْلَـٰئِكَ مَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ وَلاَ يَجِدُونَ عَنْهَا مَحِيصاً }

{ أُوْلَئِكَ مَأوَاهُمْ جَهَنَّمُ وَلا يَجِدُونَ عَنْهَا مَحِيصاً } مهربا وهو مصدر ميمى أى حيصا أى هروبا وميلا، أو اسم زمان ميميا نصب على أنه مفعول به، وعليه فالمعنى يخلدون فيها أبدا لا يجدون زمانا يخرجون فيه منها، ويجوز أن يكون اسم مكان كذلك على معنى أنهم لا يجدون مكان هروب يهربون اليه منها، وتكلمت على اسم الزمان واسمى المكان والمصدر الميميات من المعتل العين فى شرح اللامية ببسط والمصدر غير الميمى حيص. قال الشاعر
ولم ندر أن حصنا عن الموت حيصة كم العمر باق والمدا متطاول   
ومنه للهيئة ما رواه أهل السير فى نفور النصارى عن النجاشى حين أسلم فحاصوا الى الأبواب، وقد اطلعت حيصة حمر الوحش، وعنها متعلق بمحذوف حال من { مَحِيصاً } لا متعلق بيجد، لأن يجد لا يتعدى بعن، ولا متعلق بمحيص، لأن اسم المكان أو الزمان لا يتعلق به الظرف والمجرور، ولو باعتبار دلالته على الحدث، والمصدر لا يتقدم عليه معموله، وقيل بجواز ان كان ظرفا أو مجرورا، وقيل ان قصد معنى انحلاله الى فعل وحرف مصدر لم يجز التقديم والا جاز.