Altafsir.com - The Tafsirs - التفاسير
 

* تفسير هميان الزاد إلى دار المعاد / اطفيش (ت 1332 هـ) مصنف و مدقق


{ وَنَزَعَ يَدَهُ فَإِذَا هِيَ بَيْضَآءُ لِلنَّاظِرِينَ }

{ وَنَزَعَ يَدَهُ } أخرجها من جيبه والجيب مخرج العنق أو اليد. { فَإِذَا هِيَ بَيْضَآءُ لِلنَّاظِرِينَ } وروي انه لما أدخلها فيه جعلها في بطنه ثم نزعها ولها شعاع يكاد يغش الأبصار وسد الأفق، وكانت قبل ذلك تضرب إلى الأدمة، وروي أن الثعبان لما ارتفع في السماء جعلت تقول يا موسى مرني بما شئت، ويقول فرعون أسألك بالذي أرسلك إلا أخذتها فأخذها فقال فرعون هل غيرها؟ فأخرج يده فقال ما هذه؟ قال يدك. فما فيها فأدخلها في بطنه فأخرجها تضيء كما مر وضوءها نور أبيض كما قال الله تعالى، ومعنى ثعبان مبين ظاهر الثعبانية ردها الله لحما ودما على صورة الثعبان أو حول لونها وهيأتها الى صورته وهو مشتق من ثعبت الماء فانثعب إذا فجرته فانفجر.