Altafsir.com - The Tafsirs - التفاسير
 

* تفسير هميان الزاد إلى دار المعاد / اطفيش (ت 1332 هـ) مصنف و مدقق


{ نُسَارِعُ لَهُمْ فِي ٱلْخَيْرَاتِ بَل لاَّ يَشْعُرُونَ }

{ نُسَارِعُ لَهُمْ فِي الخَيْرات } فيما فيه منفعتهم واكرامهم الجملة خبر ان والرابط بينهما وبين اسم ان محذوف اي نسارع به وحذفه لطول الكلام مع أمن اللبس ولا يخفى ان من مال ليس خبرا لانه غير معاب عليه وانما المعاب عليه حسابهم ان ذلك مسارعة في اكرامهم. وقرئ يمدهم ويسارع ويسرع بالمثناة تحت والضمائر لله عز وجل والرابط محذوف لو يجعل ضمير يسارع ويسرع لما فهو الرابط. وقرئ يسارع بالمثناة والبناء للمفعول فالرابط محذوف النائب لهم أو في الخيرات وانما ذلك استدراج لهم إلى المعاصي واستجرار إلى زيادة الاثم. ويجوز ان يكون نسارع لهم في جزاء الخيرات كما يفعل باهل الخير من المسلمين * { بَلْ لاَ يَشْعُرُونَ } استدراك لقوله { أيحسبون } اي هم كالبهائم لا يفطنون فلو كانت لهم فطنة لعلموا ان ذلك استدراج فانهم لم يفعلوا ما يكون سببا لذلك الخير بل ما يكون سببا للجزاء.