Altafsir.com - The Tafsirs - التفاسير
 

* تفسير تفسير بيان السعادة في مقامات العبادة/ الجنابذي (ت القرن 14 هـ) مصنف و مدقق


{ فَأَجَآءَهَا ٱلْمَخَاضُ إِلَىٰ جِذْعِ ٱلنَّخْلَةِ قَالَتْ يٰلَيْتَنِي مِتُّ قَبْلَ هَـٰذَا وَكُنتُ نَسْياً مَّنسِيّاً }

{ فَأَجَآءَهَا ٱلْمَخَاضُ } اى حركة الولد للطّلق مخضت المرأة كمنع وسمع وعنى مخاضاً بفتح الميم ومخاضاً بكسرها ومخّضت تمخيضاً وتمخّضت اخذها الطّلق { إِلَىٰ جِذْعِ ٱلنَّخْلَةِ } اليابسة التّى اُلهمت ان تأتيها، والجذع ما بين العرق والغصن { قَالَتْ } بعدما ولدت عيسى (ع) ونظرت اليه { يٰلَيْتَنِي مِتُّ } قرئ بكسر الميم وضمّها { قَبْلَ هَـٰذَا } قالت ذلك استحياء ومخافة لومهم { وَكُنتُ نَسْياً } قرئ بكسر النّون وهو اجود اللّغتين وبفتحها وهو فى الاصل مصدر يستعمل فى الشّيء الحقير الّذى من شأنه ان ينسى وفيما يلقى من الشّيء ولا يعتنى به { مَّنسِيّاً } التّوصيف به للمبالغة.