Altafsir.com - The Tafsirs - التفاسير
 

* تفسير تفسير بيان السعادة في مقامات العبادة/ الجنابذي (ت القرن 14 هـ) مصنف و مدقق


{ وَلاَ تَقْتُلُوۤاْ أَوْلادَكُمْ خَشْيَةَ إِمْلاقٍ نَّحْنُ نَرْزُقُهُمْ وَإِيَّاكُم إنَّ قَتْلَهُمْ كَانَ خِطْئاً كَبِيراً } * { وَلاَ تَقْرَبُواْ ٱلزِّنَىٰ إِنَّهُ كَانَ فَاحِشَةً وَسَآءَ سَبِيلاً }

{ وَلاَ تَقْتُلُوۤاْ أَوْلادَكُمْ } صرف الخطاب عنه (ص) الى القوم لأنّهم المقصودون بالخطاب اصالة { خَشْيَةَ إِمْلاقٍ } افلاس من املق اذا افتقر كانوا يقتلون اولادهم بوأد البنات خوف الفقر { نَّحْنُ نَرْزُقُهُمْ وَإِيَّاكُم إنَّ قَتْلَهُمْ كَانَ خِطْئاً كَبِيراً وَلاَ تَقْرَبُواْ ٱلزِّنَىٰ إِنَّهُ كَانَ فَاحِشَةً } بالغة فى القبح { وَسَآءَ سَبِيلاً } لانّه سبيل الى النّار وقد عُدّ الزّنا من اكبر الكبائر وعن النّبىّ (ص) فى وصيّته لعلىّ (ع): يا علىّ فى الزّنا ستّ خصالٍ ثلاث منها فى الدّنيا وثلاث فى الآخرة: فامّا الّتى فى الدّنيا فيذهب بالبهاء ويعجّل بالفناء ويقطع الرّزق، وامّا الّتى فى الآخرة فسوء الحساب وسخط الرّحمن والخلود فى النّار.