Altafsir.com - The Tafsirs - التفاسير
 

* تفسير تفسير بيان السعادة في مقامات العبادة/ الجنابذي (ت القرن 14 هـ) مصنف و مدقق


{ وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلاً مِّن قَبْلِكَ وَجَعَلْنَا لَهُمْ أَزْوَاجاً وَذُرِّيَّةً وَمَا كَانَ لِرَسُولٍ أَن يَأْتِيَ بِآيَةٍ إِلاَّ بِإِذْنِ ٱللَّهِ لِكُلِّ أَجَلٍ كِتَابٌ }

{ وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلاً مِّن قَبْلِكَ } فما كنت بدعاً من الرّسل { وَجَعَلْنَا لَهُمْ أَزْوَاجاً وَذُرِّيَّةً } فلا ينبغى ان يعيّروك على التّزويج والذّرّيّة { وَمَا كَانَ لِرَسُولٍ } ممّن مضى { أَن يَأْتِيَ بِآيَةٍ إِلاَّ بِإِذْنِ ٱللَّهِ } حتّى يعيّروك على عدم اجابة اقتراحهم او تحزن على عدم اتيان الآية المقترحة { لِكُلِّ أَجَلٍ كِتَابٌ } لكلّ وقت حكم مكتوب فلا يمكنك الاتيان بالآية المقترحة فى غير وقته، ولمّا كان ظاهره منافياً لما امر الله من الدّعاء والتّصدّقات وصلة الارحام لدفع الآلام والاسقام وطول العمر بحسب تعميم الاجل والكتاب قال { يَمْحُواْ ٱللَّهُ مَا يَشَآءُ وَيُثْبِتُ }.