Altafsir.com - The Tafsirs - التفاسير
 

* تفسير الصافي في تفسير كلام الله الوافي/ الفيض الكاشاني (ت 1090 هـ) مصنف و مدقق


{ فَيَوْمَئِذٍ لاَّ ينفَعُ ٱلَّذِينَ ظَلَمُواْ مَعْذِرَتُهُمْ وَلاَ هُمْ يُسْتَعْتَبُونَ } * { وَلَقَدْ ضَرَبْنَا لِلنَّاسِ فِي هَـٰذَا ٱلْقُرْآنِ مِن كُلِّ مَثَلٍ وَلَئِن جِئْتَهُمْ بِآيَةٍ لَّيَقُولَنَّ ٱلَّذِينَ كَفَرُوۤاْ إِنْ أَنتُمْ إِلاَّ مُبْطِلُونَ } * { كَذَلِكَ يَطْبَعُ ٱللَّهُ عَلَىٰ قُلُوبِ ٱلَّذِينَ لاَ يَعْلَمُونَ } * { فَٱصْبِرْ إِنَّ وَعْدَ ٱللَّهِ حَقٌّ وَلاَ يَسْتَخِفَّنَّكَ ٱلَّذِينَ لاَ يُوقِنُونَ }

{ (57) فَيَوْمَئِذٍ لاَ تَنْفَعُ الَّذِينَ ظَلَمُوا مَعْذِرَتُهُمْ } وقرئ بالياء { وَلاَ هُمْ يُسْتَعْتَبُونَ } لا يدعون الى ما يقتضي اعتابهم اي ازالة عتبهم من التوبة والطاعة كما دعوا اليه في الدنيا من قولهم استعتبني فلان فأعتبته اي استرضاني فأرضيته.

{ (58) وَلَقَدْ ضَرَبْنَا لِلنّاسِ فِى هذَا القُرْآنِ مِنْ كُلِّ مَثَلٍ وَلَئِنْ جِئْتَهُمْ بِآيَةٍ لَيَقُولَنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا } من فرط عنادهم وقسوة قلوبهم { إِنْ أَنْتُمْ } يعنون الرّسول والمؤمنين { إِلاّ مُبْطِلُونَ } مزوّرون.

{ (59) كَذَلِكَ يَطْبَعُ اللهُ عَلَى قُلُوبِ الَّذِينَ لاَ يَعْلَمُونَ }

{ (60) فَاصْبِرْ } على اذاهم { إِنَّ وَعْدَ اللهِ } بنصرتك واظهار دينك على الدّين كلّه { حَقٌّ } لا بدّ من انجازه { وَلاَ يَسْتَخِفَّنّكَ الَّذِينَ لاَ يُوقِنُونَ } ولا يحملنّك على الخفّة والقلق بتكذيبهم وايذائهم فانّهم شاكّون ضالّون لا يستبدع منهم ذلك والقمّي اي لا يغضبك وثواب قراءة هذه السورة قد سبق ذكره اللّهمّ ارزقنا تلاوته بمحمّد وآله عليهم السلام.