Altafsir.com - The Tafsirs - التفاسير
 

* تفسير الصافي في تفسير كلام الله الوافي/ الفيض الكاشاني (ت 1090 هـ) مصنف و مدقق


{ طه } * { مَآ أَنَزَلْنَا عَلَيْكَ ٱلْقُرْآنَ لِتَشْقَىٰ } * { إِلاَّ تَذْكِرَةً لِّمَن يَخْشَىٰ }

{ (1) طه } سبق تأويله في سورة البقرة وفي المعاني عن الصادق عليه السلام وامّا طه فاسم من اسماء النّبي صلّى الله عليه وآله ومعناه يا طالب الحقّ الهادي اليه.

{ (2) مَا أَنزَلْنَا عَلَيْكَ الْقُرْآنَ لِتَشْقَى } قال بل لتسعد.

والقمّي عنهما عليهما السلام قال كان رسول الله صلّى الله عليه وآله اذا صلّى قام على اصابع رجليه حتّى تورّم فأنزل الله تبارك وتعالى طه بلغة طيّ يا محمّد ما أَنزَلْنَا الآية.

وفي الكافي عن الباقر عليه السلام قال كان رسول الله صلّى الله عليه وآله عند عايشة ليلتها فقالت يا رسول الله لم تتعب نفسك وقد غفر لك ما تقدّم من ذنبك وما تأخّر فقال يا عايشة اولا اكون عَبداً شكوراً قال وكان رسول الله صلّى الله عليه وآله يقوم على اطراف اصابع رجليه فأنزل الله سبحانه طه ما أَنزَلْنَا الآية.

وفي الاحتجاج عن الكاظم عن ابيه عَن آبائه عن امير المؤمنين عليه السلام قال لقد قام رسول الله صلّى الله عليه وآله عشر سنين على اطراف اصابعه حتّى تورّمت قدماه واصفّر وجهه يقوم اللّيل اجمع حتّى عوتب في ذلك فقال الله عز وجلّ طه ما انزلنا عليك القرآن لتشقى بل لتسعد به قيل والشقاء شايع بمعنى التّعب ومنع اشقى من رايض المهر وسيّد القوم اشقاهم ولعلّه عدل اليه للاشعار بأنّه انزل اليه ليسعد.

{ (3) إِلاّ تَذْكِرَةً } لكن تذكيراً { لِمَنْ يَخْشَى } لمن في قلبه خشية ورقّه يتأثّر بالانذار.