Altafsir.com - The Tafsirs - التفاسير
 

* تفسير روح البيان في تفسير القرآن/ اسماعيل حقي (ت 1127 هـ) مصنف و مدقق


{ وَوَرِثَ سُلَيْمَانُ دَاوُودَ وَقَالَ يٰأَيُّهَا ٱلنَّاسُ عُلِّمْنَا مَنطِقَ ٱلطَّيْرِ وَأُوتِينَا مِن كُلِّ شَيْءٍ إِنَّ هَـٰذَا لَهُوَ ٱلْفَضْلُ ٱلْمُبِينُ }

{ وورث سليمان داود } اى صار اليه العلم والنبوة والملك بعد موت أبيه دون سائر اولاده فسمى ميراثا تجوزا لان حقيقة الميراث فى المال والانبياء انما يرثون الكمالات النفسانية ولا قدر للمال عندهم " قال عليه السلام لعلى رضى الله عنه " انت اخى ووارثى " قال وما ارثك قال " ماورث الانبياء قبلى كتاب الله وسنتى " ، وسأل بعض الاقطاب ربه ان يعطى مقامه لولده فقال له الحق فى سره مقام الخلافة لايكون بالوراثة انما ذلك فى العلوم او الاموال والمريد الصادق يرث من شيخه علوم الحقائق بعد كونه مستعدا لها فتصير تلك الحقائق مقاماته لذلك قال عليه السلام " العلماء ورثة الانبياء " وفى التأويلات النجمية يشير الى ان سليمان القلب يرث داود الروح فان كل وارد والهام واشارة ووحى وفيض ربانى يصدر من الحضرة الالهية يكون عبوره على الروح ومن كمال لطافته يعبر عنه فيصل الى القلب لان القلب بصفاته يقبله وبكثافته وصلابته يحفظه فلهذا شرف القلب على الروح ولذلك قال سليمان اقضى من داود وقال عليه السلام " ياوابصة استفت قلبك " ولم يقل استفت روحك. قال الكاشفى كويند داودرا نوزده بسر بودند هريك داعيه ملك داشتند حق سبحانه وتعالى نامه مهر كرده از آسمان فرستاد ودرو جند مسئله يادكردوفرمودكه هركه ازاولادتو اين مسائل را جواب دهد بعد از تووارث ملك باشد داود فرزندانرا جمع كرد واحبار واشراف را حاضر كردانيده ومسئلها بر فرزندان عرض كردكه بكوييدكه. نزديكترين جيزها كدامست. ودورترين اشياجيست. وآنكه انس بدو بيشترست كدامست. وآنكه وحشت افزايد جيست. وكدامند دوقائم. ودو مختلف. ودو دشمن. وكدام كارست كه آخرآن ستوده است. وكدام امرست كه عاقبت آن نكوهيده است اولاد حضرت داود از جواب آن عاجز آمدند سليمان فرمودكه اكراجازت باشد من جواب دهم داود ويرادستورى داد سليمان كفت. اقرب اشيا بآدمى موتست. وابعد اشيا آنجه ميكذردازدينا. وآنكه انس بدو بيشرست جسد انسانست باروح. واوحش اشيا بدن خالى از روح. اما قائمان ارض وسما اند. ومختلفان ليل ونهار. ومتباغضان موت وحيات. وكاريكه آخرش محموداست حلم در وقت خشم. وكارى كه عاقبتش مذموم است حدت دروقت غضب وجون جواب مسائل موافق كتاب منزل بود اكابر بنى اسرائيل بفضل وكمال سليمان معترف شدند وداود ملك را بدو تسليم كرد وديكر روزوفات كرد وسليمان برتخت نشت { وقال } تشهيرا لنعمة الله تعالى ودعاء للناس الى التصديق بذكر المعجزات الباهرة التى اوتيها اى لافخرا وتكبرا. قال البقلى ان سليمان عليه السلام اخبر الخلق بما وهبه الله لان المتمكن اذا بلغ درجة التمكين يجوز له ان يخبر الخلق بما عنده من موهبة الله لزيادة ايمان المؤمنين وللحجة على المنكرين قال تعالى

السابقالتالي
2 3 4 5 6