Altafsir.com - The Tafsirs - التفاسير
 

* تفسير تفسير القرآن / ابن عربي (ت 638 هـ) مصنف و مدقق


{ وَلَئِنْ أَتَيْتَ ٱلَّذِينَ أُوتُواْ ٱلْكِتَابَ بِكُلِّ آيَةٍ مَّا تَبِعُواْ قِبْلَتَكَ وَمَآ أَنتَ بِتَابِعٍ قِبْلَتَهُمْ وَمَا بَعْضُهُم بِتَابِعٍ قِبْلَةَ بَعْضٍ وَلَئِنِ ٱتَّبَعْتَ أَهْوَاءَهُم مِّن بَعْدِ مَا جَآءَكَ مِنَ ٱلْعِلْمِ إِنَّكَ إِذَاً لَّمِنَ ٱلظَّالِمِينَ }

{ ولئِنْ أتيتَ الذين أُوتُوا الكتاب بكل آيةٍ } دالة على صحة نبوّتك وحقية قبلتك ولو من كتابهم، أو ما كانت عقلية قطعية { ما تبِعوا قِبلتكَ } لاحتجابهم بدينهم ومعقولهم وتقيدهم به { وما أنت بِتَابع قبلتهم } لعلوك عن رتبة دينهم وترقيك عن مقامهم { وما بعضهم بتابع قبلةَ بعضٍ } لاحتجاب كلّ بدينه وتضادّ وجههم الناشئ من التضادّ المركوز في طباعهم { ولئِن اتّبعت أهواءهم } المتفرّقة { من بعد ما جاءك من } علم التوحيد الجامع إيّاك { إنك إذاً لمن } الناقصين حقك وحقّ مقامك.