Altafsir.com - The Tafsirs - التفاسير
 

* تفسير لطائف الإشارات / القشيري (ت 465 هـ) مصنف و مدقق


{ وَأَقِمِ ٱلصَّلاَةَ طَرَفَيِ ٱلنَّهَارِ وَزُلَفاً مِّنَ ٱلَّيْلِ إِنَّ ٱلْحَسَنَاتِ يُذْهِبْنَ ٱلسَّـيِّئَاتِ ذٰلِكَ ذِكْرَىٰ لِلذَّاكِرِينَ }

أي اسْتَغْرِقْ جميعَ الأوقاتِ بالعبادات، فإنَّ إخلالَكِ لحظةً من الزمان بِفَرَضٍ تؤديه، أو نَفْلِ تأتيه حَسْرَةٌ عظيمةٌ وخُسرَانٌ مبينٌ.

قوله { إِنَّ ٱلْحَسَنَاتِ يُذْهِبْنَ ٱلسَّـيِّئَاتِ } الحسنات ما يجود بها الحق، والسيئات ما يذنبها العبد، فإذا دخلت حسناتُه على قبائح العبد مَحَتْها وأَبْطَلَتْها.

ويقال حسناتُ القُربة تَذْهَبُ بسيئات الزَّلَّة.

ويقال حسناتُ الندم تَذْهَبُ بسيئات الجُرْم.

ويقال (انسكاب) العَبْرَةَ تُذْهِبَ سيئاتِ العَثْرَة.

ويقال حسنات العرفان تُذْهِبُ سيئات العصيان.

ويقال حسنات الاستغفار تُذْهِبُ سئيات الإصرار.

ويقال حسناتُ العناية تذهب سيئات الجناية.

ويقال حسنات العفو عن الإخوان تذْهِبُ الحقدَ عليهم.

ويقال حسنات الكَرَمَ تُذْهِبُ سيئاتٍ الخَدَم.

ويقال حسنُ الظنِّ يُذْهِبُ سوأتهم بكم.

ويقال حسنات الفضل من الله تُذْهِبُ سيئاتِ حسبان الطاعة من أنفسكم.

ويقال حسناتُ الصدق تَذْهَبُ بسيئاتِ الإعجاب.

ويقال حسناتُ الإخلاص تَذْهَبُ بسيئات الرياء.