Altafsir.com - The Tafsirs - التفاسير
 

* تفسير الدر المصون/السمين الحلبي (ت 756 هـ) مصنف و مدقق


{ وَٱصْبِرْ وَمَا صَبْرُكَ إِلاَّ بِٱللَّهِ وَلاَ تَحْزَنْ عَلَيْهِمْ وَلاَ تَكُ فِي ضَيْقٍ مِّمَّا يَمْكُرُونَ }

قوله تعالى: { إِلاَّ بِٱللَّهِ }: أي بمعونتِهِ فهي للاستعانة.

قوله: { فِي ضَيْقٍ } ابن كثير هنا، وفي النمل؛ بكسر الصاد، والباقون بالفتح. فقيل: لغتان بمعنىً في هذا المصدر، كالقَوْل والقِيْل. وقيل: المفتوحُ مخفَّفٌ من " ضَيِّق " كَمَيْت في " مَيِّت " ، أي: في أمرٍ ضَيِّق. ورَدَّه الفارسيُّ: بأنَّ الصفةَ غيرُ خاصةٍ بالموصوف فلا يجوز ادِّعاءُ الحذفِ، ولذلك جاز: " مررت بكاتبٍ " وامتنع " بآكلٍ ".

قوله: { مِّمَّا يَمْكُرُونَ } متعلقٌ بـ " ضَيْق ". و " ما " مصدريةٌ أو بمعنى الذي، والعائدُ محذوفٌ.