Altafsir.com - The Tafsirs - التفاسير
 

* تفسير الدر المنثور في التفسير بالمأثور/ السيوطي (ت 911 هـ) مصنف و مدقق


{ قَالُواْ يَٰأَبَانَا مَا لَكَ لاَ تَأْمَنَّا عَلَىٰ يُوسُفَ وَإِنَّا لَهُ لَنَاصِحُونَ } * { أَرْسِلْهُ مَعَنَا غَداً يَرْتَعْ وَيَلْعَبْ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ }

أخرج ابن المنذر وأبو الشيخ عن أبي قاسم رضي الله عنه قال: قرأ أبو رزين " ما لك لا تتمنا على يوسف " قال له عبيد بن نضلة لحنت قال: ما لحن من قرأ بلغة قومه.

وأخرج ابن جرير وابن أبي حاتم عن ابن عباس رضي الله عنهما في قوله " أرسله معنا غداً نرتع ونلعب " قال: نسعى وننشط ونلهو.

وأخرج ابن جرير وابن المنذر عن هرون رضي الله عنه قال: كان أبو عمرو يقرأ { نرتع ونلعب } بالنون فقلت لأبي عمرو: كيف يقولون: نرتع ونلعب وهم أنبياء؟!.. قال: لم يكونوا يومئذ أنبياء.

وأخرج ابن جرير عن السدي رضي الله عنه { أرسله معنا غداً يرتع ويلعب } هو، يعني بالياء.

وأخرج ابن جرير عن ابن زيد رضي الله عنه أنه قرأ { يرتع } بالياء وكسر العين. قال يرعى غنمه وينظر ويعقل، ويعرف ما يعرف الرجل.

وأخرج ابن جرير وابن المنذر وابن أبي حاتم وأبو الشيخ، عن مجاهد رضي الله عنه أنه قرأ { نرتع } بالنون وكسر العين. قال يحفظ بعضنا بعضاً، نتحارس.

وأخرج أبو الشيخ عن الحكم بن عمر الرعيني قال: بعثني خالد القسري إلى قتادة أسأله عن قوله " نرتع ونلعب " فقال قتادة رضي الله عنه لا " نرتع ونلعب " بكسر العين. ثم قال: الناس لا يرتعون إنما ترتع الغنم.

وأخرج أبو الشيخ عن مقاتل بن حيان رضي الله عنه؛ أنه كان يقرؤها " أرسله معنا غداً نلهو ونلعب ".

وأخرج ابن الأنباري في المصاحف عن الأعرج رضي الله عنه؛ أنه قرأ " نرتعي " بالنون والياء { ويلعب } بالياء.