Altafsir.com - The Tafsirs - التفاسير
 

* تفسير الجواهر الحسان في تفسير القرآن/ الثعالبي (ت 875 هـ) مصنف و مدقق


{ يَدْعُونَ فِيهَا بِكلِّ فَاكِهَةٍ آمِنِينَ } * { لاَ يَذُوقُونَ فِيهَا ٱلْمَوْتَ إِلاَّ ٱلْمَوْتَةَ ٱلأُولَىٰ وَوَقَاهُمْ عَذَابَ ٱلْجَحِيمِ } * { فَضْلاً مِّن رَّبِّكَ ذَلِكَ هُوَ ٱلْفَوْزُ ٱلْعَظِيمُ } * { فَإِنَّمَا يَسَّرْنَاهُ بِلِسَانِكَ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ } * { فَٱرْتَقِبْ إِنَّهُمْ مُّرْتَقِبُونَ }

وقوله سبحانه: { يَدْعُونَ فِيهَا بِكُلِّ فَـٰكِهَةٍ } أي: يدعون الخَدَمَةَ والمتصرِّفين.

قال أبو حيان: { إِلاَّ ٱلْمَوْتَةَ }: استثناء مُنْقَطِعٌ، أي: لكن الموتة الأولَىٰ ذَاقُوهَا، انتهى،، والضمير في { يَسَّرْنَـٰهُ } عائدٌ على القرآن { بِلَسَانِكَ } أي: بِلُغَة العرب؛ قال الوَاحِدِيُّ: { لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ }: أي: يَتَّعِظُون، انتهى، وفي قوله تعالى: { فَٱرْتَّقِبْ إِنَّهُمْ مُّرْتَقِبُونَ } وَعْدٌ للنبي صلى الله عليه وسلم ووعيدٌ للكافرين.