Altafsir.com - The Tafsirs - التفاسير
 

* تفسير معالم التنزيل/ البغوي (ت 516 هـ) مصنف و مدقق

{ لَيْلَةُ ٱلْقَدْرِ خَيْرٌ مِّنْ أَلْفِ شَهْرٍ }

قوله عزّ وجلّ: { لَيْلَةُ ٱلْقَدْرِ خَيْرٌ مِّنْ أَلْفِ شَهْرٍ } , قال عطاء عن ابن عباس: " ذُكر لرسول الله صلى الله عليه وسلم رجل من بني إسرائيل حمل السلاح على عاتقه في سبيل الله ألف شهر، فعجب رسول الله صلى الله عليه وسلم لذلك وتمنى ذلك لأمته، فقال: يا رب جعلت أمتي أقصر الأمم أعماراً وأقلها أعمالاً؟ فأعطاه الله ليلة القدر, فقال: { لَيْلَةُ ٱلْقَدْرِ خَيْرٌ مِّنْ أَلْفِ شَهْرٍ } التي حمل فيها الإسرائيلي السلاح في سبيل الله، لك ولأمتك إلى يوم القيامة ". قال المفسرون: { لَيْلَةُ ٱلْقَدْرِ خَيْرٌ مِّنْ أَلْفِ شَهْرٍ } معناه: عملٌ صالح في ليلة القدر خير من عَمَلِ ألف شهر ليس فيها ليلة القدر.

حدثنا أبو القاسم عبد الكريم بن هوازن القشيري, إملاءً, حدثنا أبو نعيم الإسفراييني, أخبرنا أبو عوانة, حدثنا أبو إسماعيل, حدثنا الحميدي, حدثنا سفيان, حدثنا الزهري, أخبرني أبو سلمة عن أبي هريرة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: " من قام ليلة القدر إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه ". قال سعيد بن المسيب: من شهد المغرب والعشاء في جماعة فقد أخذ بحظه من ليلة القدر.

أخبرنا أحمد بن إبراهيم الشريحي, أخبرنا أبو إسحاق الثعلبي, أخبرنا أبو بكر بن عبدوس المزكي, حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب, حدثنا الحسن بن مكرم, حدثنا يزيد بن هارون, أخبرنا كهمس عن عبد الله بن بريدة " أن عائشة قالت للنبي صلى الله عليه وسلم: إنْ وافيتُ ليلةَ القدر فما أقول؟ قال: " قولي اللهم إنك عفو تحب العفو فاعفُ عني ".