Altafsir.com - The Tafsirs - التفاسير
 

* تفسير معالم التنزيل/ البغوي (ت 516 هـ) مصنف و مدقق


{ قَالَ رَبِّ لِمَ حَشَرْتَنِيۤ أَعْمَىٰ وَقَدْ كُنتُ بَصِيراً } * { قَالَ كَذٰلِكَ أَتَتْكَ آيَاتُنَا فَنَسِيتَهَا وَكَذٰلِكَ ٱلْيَوْمَ تُنْسَىٰ } * { وَكَذٰلِكَ نَجْزِي مَنْ أَسْرَفَ وَلَمْ يُؤْمِن بِآيَاتِ رَبِّهِ وَلَعَذَابُ ٱلآخِرَةِ أَشَدُّ وَأَبْقَىٰ }

{ قَالَ رَبِّ لِمَ حَشَرْتَنِىۤ أَعْمَىٰ وَقَدْ كُنتُ بَصِيراً } ، بالعين أو بصيراً بالحجة.

{ قَالَ كَذَٰلِكَ } ، أي كما { أَتَتْكَ آيَـٰتُنَا فَنَسِيتَهَا } ، فتركتها وأعرضت عنها، { وَكَذَٰلِكَ ٱلْيَوْمَ تُنْسَىٰ } ، تترك في النار. قال قتادة: نُسُوا من الخير ولم يُنْسَوْا من العذاب.

{ وَكَذَٰلِكَ } ، أي وكما جزينا من أعرض عن القرآن كذلك، { نَجْزِى مَنْ أَسْرَفَ } ، أشرك. { وَلَمْ يُؤْمِن بِـآيَـٰتِ رَبِّهِ وَلَعَذَابُ ٱلأَخِرَةِ أَشَدُّ } ، مما يعذبهم به في الدنيا والقبر، { وَأَبْقَىٰ } ، وأدوم.