Altafsir.com - The Tafsirs - التفاسير
 

* تفسير النكت والعيون/ الماوردي (ت 450 هـ) مصنف و مدقق


{ إِنَّ ٱلَّذِينَ كَفَرُواْ وَصَدُّواْ عَن سَبِيلِ ٱللَّهِ وَشَآقُّواْ ٱلرَّسُولَ مِن بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمُ ٱلْهُدَىٰ لَن يَضُرُّواْ ٱللَّهَ شَيْئاً وَسَيُحْبِطُ أَعْمَالَهُمْ } * { يٰأَيُّهَا ٱلَّذِينَ آمَنُوۤاْ أَطِيعُواْ اللَّهَ وَأَطِيعُواْ ٱلرَّسُولَ وَلاَ تُبْطِلُوۤاْ أَعْمَالَكُمْ } * { إِنَّ ٱلَّذِينَ كَفَرُواْ وَصَدُّواْ عَن سَبِيلِ ٱللَّهِ ثُمَّ مَاتُواْ وَهُمْ كُفَّارٌ فَلَن يَغْفِرَ ٱللَّهُ لَهُمْ } * { فَلاَ تَهِنُواْ وَتَدْعُوۤاْ إِلَى ٱلسَّلْمِ وَأَنتُمُ ٱلأَعْلَوْنَ وَٱللَّهُ مَعَكُمْ وَلَن يَتِرَكُمْ أَعْمَالَكُمْ }

{ يَأَيُّهَا الَّذِينَ ءَامَنُواْ أَطِيعُواْ اللَّهَ وَأَطِيعُواْ الرَّسُولَ } فيه وجهان:

أحدهما: أطيعوا الله بتوحيده، وأطيعوا الرسول بتصديقه.

الثاني: أطيعوا الله في حرمة الرسول، وأطيعوا الرسول في تعظيم الله.

{ وَلاَ تُبْطِلُواْ أَعْمَالَكُم } فيه ثلاثة أوجه:

أحدها: لا تبطلوا حسناتكم بالمعاصي، قاله الحسن.

الثاني: لا تبطلوها بالكبائر، قاله الزهري.

الثالث: لا تبطلوها بالرياء والسمعة، وأخلصوها لله، قاله ابن جريج والكلبي.

قوله عز وجل: { وَلَن يَتِرَكُم أَعمَالَكْم } فيه ثلاثة أوجه:

أحدها: لن ينقصكم أعمالكم، قاله مجاهد وقطرب. وأنشد قول الشاعر:

إن تترني من الإجارة شيئاً   لا يفتني على الصراط بحقي
الثاني: لن يظلمكم، قاله قتادة، يعني أجور أعمالكم.

الثالث: ولا يستلبكم أعمالكم، ومنه قول النبي صلى الله عليه وسلم: " من فاتته صلاة العصر فكأنما وتر أهله وماله ".