Altafsir.com - The Tafsirs - التفاسير
 

* تفسير تفسير القرآن العزيز/ ابن أبي زمنين (ت 399هـ) مصنف و مدقق مرحلة اولى


{ وَقِيلَ ٱلْيَوْمَ نَنسَاكُمْ كَمَا نَسِيتُمْ لِقَآءَ يَوْمِكُمْ هَـٰذَا وَمَأْوَاكُمُ ٱلنَّارُ وَمَا لَكُمْ مِّن نَّاصِرِينَ } * { ذَلِكُم بِأَنَّكُمُ ٱتَّخَذْتُمْ ءَايَٰتِ ٱللَّهِ هُزُواً وَغَرَّتْكُمُ ٱلْحَيَاةُ ٱلدُّنْيَا فَٱلْيَوْمَ لاَ يُخْرَجُونَ مِنْهَا وَلاَ هُمْ يُسْتَعَتَبُونَ } * { فَلِلَّهِ ٱلْحَمْدُ رَبِّ ٱلسَّمَٰوَٰتِ وَرَبِّ ٱلأَرْضِ رَبِّ ٱلْعَالَمِينَ } * { وَلَهُ ٱلْكِبْرِيَآءُ فِي ٱلسَّمَاوَاتِ وَٱلأَرْضِ وَهُوَ ٱلْعِزِيزُ ٱلْحَكِيمُ }

{ كَمَا نَسِيتُمْ } كما تركتم وقيل المعنى في ننساكم نترككم { لِقَآءَ يَوْمِكُمْ هَـٰذَا } فلم تؤمنوا { وَغَرَّتْكُمُ ٱلْحَيَاةُ ٱلدُّنْيَا } كنتم لا تقرون بالبعث { فَٱلْيَوْمَ لاَ يُخْرَجُونَ مِنْهَا } من النار { وَلاَ هُمْ يُسْتَعَتَبُونَ } أي لا يستعتبوا ليعتبوا أي ليؤمنوا.

{ وَلَهُ ٱلْكِبْرِيَآءُ } العظمة { وَهُوَ ٱلْعِزِيزُ } في نقمته { ٱلْحَكِيمُ } في أمره.