Altafsir.com - The Tafsirs - التفاسير
 

* تفسير تفسير القرآن العزيز/ ابن أبي زمنين (ت 399هـ) مصنف و مدقق مرحلة اولى


{ الۤـمۤ } * { تِلْكَ آيَاتُ ٱلْكِتَابِ ٱلْحَكِيمِ } * { هُدًى وَرَحْمَةً لِّلْمُحْسِنِينَ } * { ٱلَّذِينَ يُقِيمُونَ ٱلصَّلاَةَ وَيُؤْتُونَ ٱلزَّكَاةَ وَهُمْ بِٱلآخِرَةِ هُمْ يُوقِنُونَ } * { أُوْلَـٰئِكَ عَلَىٰ هُدًى مِّن رَّبِّهِمْ وَأُوْلَـٰئِكَ هُمُ ٱلْمُفْلِحُونَ } * { وَمِنَ ٱلنَّاسِ مَن يَشْتَرِي لَهْوَ ٱلْحَدِيثِ لِيُضِلَّ عَن سَبِيلِ ٱللَّهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ وَيَتَّخِذَهَا هُزُواً أُوْلَـٰئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ مُّهِينٌ } * { وَإِذَا تُتْلَىٰ عَلَيْهِ ءَايَاتُنَا وَلَّىٰ مُسْتَكْبِراً كَأَن لَّمْ يَسْمَعْهَا كَأَنَّ فِيۤ أُذُنَيْهِ وَقْراً فَبَشِّرْهُ بِعَذَابٍ أَلِيمٍ }

قوله { الۤـمۤ * تِلْكَ آيَاتُ ٱلْكِتَابِ ٱلْحَكِيمِ } تلك آيات الكتاب الحكيم هذه آيات الكتاب الحكيم المحكم أحكمت آياته بالحلال والحرام والأمر والنهي { هُدًى وَرَحْمَةً لِّلْمُحْسِنِينَ } للمؤمنين قال محمد من قرأ { وَرَحْمَةً } بالنصب فعلى الحال.

{ ٱلَّذِينَ يُقِيمُونَ ٱلصَّلاَةَ } المفروضة { وَيُؤْتُونَ ٱلزَّكَاةَ } المفروضة { وَمِنَ ٱلنَّاسِ مَن يَشْتَرِي لَهْوَ ٱلْحَدِيثِ } تفسير السدي يختار باطل الحديث على القرآن.

وقال الكلبي نزلت في النضر بن الحارث من بني عبد الدار وكان رجلا راوية لأحاديث الجاهلية وأشعارهم { لِيُضِلَّ عَن سَبِيلِ ٱللَّهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ } أتاه من الله بما هو عليه من الشرك { وَيَتَّخِذَهَا } يتخذ آيات الله القرآن { هُزُواً } قال محمد من قرأ ويتخذها بالرفع فعلى الابتداء.

{ وَإِذَا تُتْلَىٰ عَلَيْهِ ءَايَاتُنَا وَلَّىٰ مُسْتَكْبِراً } أي جاحدا { كَأَن لَّمْ يَسْمَعْهَا } أي قد سمعها بأذنيه ولم يقبلها قلبه وقامت عليه بها الحجة { كَأَنَّ فِيۤ أُذُنَيْهِ وَقْراً } صمما.