Altafsir.com - The Tafsirs - التفاسير
 

* تفسير تفسير عبد الرزاق الصنعاني مصور /همام الصنعاني (ت 211 هـ) مصنف و مدقق


{ وَأَذَانٌ مِّنَ ٱللَّهِ وَرَسُولِهِ إِلَى ٱلنَّاسِ يَوْمَ ٱلْحَجِّ ٱلأَكْبَرِ أَنَّ ٱللَّهَ بَرِيۤءٌ مِّنَ ٱلْمُشْرِكِينَ وَرَسُولُهُ فَإِن تُبْتُمْ فَهُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ وَإِن تَوَلَّيْتُمْ فَٱعْلَمُوۤاْ أَنَّكُمْ غَيْرُ مُعْجِزِي ٱللَّهِ وَبَشِّرِ ٱلَّذِينَ كَفَرُواْ بِعَذَابٍ أَلِيمٍ }

1044- حدثنا عبد الرزاق، عن معمر، عن الحسن في قوله تعالى: { إِلَى ٱلنَّاسِ يَوْمَ ٱلْحَجِّ ٱلأَكْبَرِ }: [الآية: 3]، قال: إنما سمي الحج الأكبر لأنه حج أبو بكر الحجة التي حجها، فاجتمع فيها المسلمون والمشركون ووافق أيضاً عيد اليهود والنصارى، فلذلك سُمِّيَ الحج الأكبر.

1045- قال عبد الرزاق، قال معمر، وقال عطاء: يوم عرفة يوم الحج الأكبر.

1046- حدثنا عبد الرزاق، قال: أنبأنا معمر، عن أبي إسحاق الهمذاني، عن الحارث، عن عَليّ، قال: الحج الأكبر يَوْمُ النَّحْر.

1047- قال معمر، وقال الزهري يوم النحر: الحج الأكبر.

1048- عبد الرزاق، عن معمر، عن الزهري: أن أهل الجاهلية كان يُسَمُّون الحج الأصغر: العمرة.

1049- حدثنا عبد الرزاق، عن ابنِ جُرَيْج، عن عطاء قال: الحج الأكبر يوم عرفة.

1050- عبد الرزاق، عن الثوري، عن أبي إسحاق، عن الحارث، عن علي، قال:وَإِدْبَارَ ٱلنُّجُومِ } [الطور: 49]، ركعتان قبل الفجر وإدبار السجود ركعتان من بعد المغرب، والحج الأكبر يوم النحر.

1051- حدثنا عبد الرزاق، عن الثّوري، عن أبي إسحاق، قال: سألت عَبْدَ اللهِ بْن شَدَّاد، عن الحج الأكبر والحج الأصغر، فقال: الحج الأكبر: يوم النحر، والحج الأصْغَر: العمرة.

1052- حدثنا عبد الرزاق، عن مَعْمَر، عن أبي إسحاق، قال: سألتُ أبا جُحَيْفَةَ عن الحج الأكبر؟ قال، فقال: يَوْمَ عَرَفَة، فقلنا: أَمِنْ عند هذا، أم مِنْ أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم؟ قال: كل ذلِكَ. قال: فسألت عبد الله بن شَدَّاد فقال: الحج الأكبر: يوم النحر، والحج الأصغر: العمرة.

1053- حدثنا عبد الرزاق، عن معمر، عن أيوب، عن عكرمة، عن ابن عباس، قال: أفضل أيام الحج: يوم عرفة.

1054- حدثنا عبد الرزاق، عن ابن عُيَيْنَةَ، عن عبد الملك بن عمير، قال: سمعت عبد الله بن أبي أَوْفَى يقول: الحج الأكبر يوم يوضع فيه الشَّعر، ويُهْرَاقُ فيه الدَّمُ ويُحل فيه الحرام.