Altafsir.com - The Tafsirs - التفاسير
 

* تفسير تفسير عبد الرزاق الصنعاني مصور /همام الصنعاني (ت 211 هـ) مصنف و مدقق


{ وَيَقُولُ ٱلَّذِينَ آمَنُواْ لَوْلاَ نُزِّلَتْ سُورَةٌ فَإِذَآ أُنزِلَتْ سُورَةٌ مُّحْكَمَةٌ وَذُكِرَ فِيهَا ٱلْقِتَالُ رَأَيْتَ ٱلَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ مَّرَضٌ يَنظُرُونَ إِلَيْكَ نَظَرَ ٱلْمَغْشِيِّ عَلَيْهِ مِنَ ٱلْمَوْتِ فَأَوْلَىٰ لَهُمْ } * { طَاعَةٌ وَقَوْلٌ مَّعْرُوفٌ فَإِذَا عَزَمَ ٱلأَمْرُ فَلَوْ صَدَقُواْ ٱللَّهَ لَكَانَ خَيْراً لَّهُمْ }

2884- حدثنا عبد الرزاق، عن معمر، عن قتادة في قوله تعالى: { وَذُكِرَ فِيهَا ٱلْقِتَالُ }: [الآية: 20]، قال: كل سورة ذكر فيها القتال، فهي محكمةٌ.

2885- حدثنا عبد الرزاق، عن معمر، عن قتادة في قوله: { فَأَوْلَىٰ لَهُمْ }: [الآية: 20]، قال: هذا وعيد، يقول: { فَأَوْلَىٰ لَهُمْ }: [الآية: 20]، ثم انقطع الكلام، فقال: { طَاعَةٌ وَقَوْلٌ مَّعْرُوفٌ }: [الآية: 21]، يقول: طاعةُ اللهِ، وقول معروف عند حقائق الأمور خَيْرٌ لَهُم.