Altafsir.com - The Tafsirs - التفاسير
 

* تفسير تفسير عبد الرزاق الصنعاني مصور /همام الصنعاني (ت 211 هـ) مصنف و مدقق


{ ثُمَّ أَوْرَثْنَا ٱلْكِتَابَ ٱلَّذِينَ ٱصْطَفَيْنَا مِنْ عِبَادِنَا فَمِنْهُمْ ظَالِمٌ لِّنَفْسِهِ وَمِنْهُمْ مُّقْتَصِدٌ وَمِنْهُمْ سَابِقٌ بِٱلْخَيْرَاتِ بِإِذُنِ ٱللَّهِ ذَلِكَ هُوَ ٱلْفَضْلُ ٱلْكَبِيرُ } * { جَنَّاتُ عَدْنٍ يَدْخُلُونَهَا يُحَلَّوْنَ فِيهَا مِنْ أَسَاوِرَ مِن ذَهَبٍ وَلُؤْلُؤاً وَلِبَاسُهُمْ فِيهَا حَرِيرٌ }

2441- عبد الرزاق، قال أخبرني الثَّوْري، عن جابر، عن مجاهد، في قوله تعالى: { ثُمَّ أَوْرَثْنَا ٱلْكِتَابَ ٱلَّذِينَ ٱصْطَفَيْنَا مِنْ عِبَادِنَا }: [الآية: 32]، قال: مثل التي في الواقعةوَكُنتُمْ أَزْوَاجاً ثَلاَثَةً } [الواقعة: 7].

2443- عبد الرزاق، عن معمر، عن الحسن، وقتادة، في قوله: { فَمِنْهُمْ ظَالِمٌ لِّنَفْسِهِ }: [الآية: 32]، قالا: هو المنافق.

2444- عبد الرزاق، عن معمر، عن صاحب له، عن عقبة بن صهبان، أنَّ عائشة قالت له: حدثنا الـ { ظَالِمٌ لِّنَفْسِهِ }: أنا وأنت.

2445- عبد الرزاق، قال: حدثنا ابن عُيَيْنة عن عمْرو بن دينار، قال: كان ابن عباس يقول: { فَمِنْهُمْ ظَالِمٌ لِّنَفْسِهِ } قال: الظالم، الكافر. قال عمرو: وسَمِعْتُ عبيد بن عمير يقول: كلهم صالح.

2446- عبد الرزاق، عن معمر، عن أبان، عَمَّن حدثه أن أبا الدرداء قال: السابق يدخل الجنة بغير حساب، والمقتصد يحاسب حساباً يسيراً ويحبس الظالم لنفسه ما شاء الله، ثم يدخل الجنة.

2447- قال معمر، وبلغني أن كعباً قال: يدخل الجنة كلهم، السابق والمقتصدن والظالم لنفسه.

2448- عبد الرزاق، عن جعفر بن سليمان، عن عوف، عن عبد الله بن الحارث، عن كعب، قال: قرأ هذه الآية: { فَمِنْهُمْ ظَالِمٌ لِّنَفْسِهِ وَمِنْهُمْ مُّقْتَصِدٌ... } حتَّى بلغَ { جَنَّاتُ عَدْنٍ يَدْخُلُونَهَا }: [الآيات: 32-33]، فقال كعب: دَخَلُوها وربّ الكعبة.

2449- عبد الرزاق، عن معمر، عن أبان بن أبي عياش قال: دخل رجل مسجد دمشق فقام على باب المسجد؛ فقال: اللهم ارْحَم غُرْبَتِي، وآنِس وَحْشَتي، وَصِل وحدتي، وارزقني جليساً صَالِحاً ينفعني، ثم صَلَّى ركعتين، ثم جلس إلى شيخ فقال: من أنت يا عبد الله؟ فقال: أنا أبو الدرداء، فجعَل يكبر ويحمد الله، فقال له أبو الدرداء: ما لكَ يا عبد الله؟ قال: دخلت هذه القرية، وأنا لا أعرف بها أحداً، فقلت: اللهم ارْحَم غربتي، وآنس وَحْشتي، وصل وحدتي وارزقني جليساً صَالِحاً ينفعني، قال فقال أبو الدرداء: وأنا أحق أن أحمد الله أن جعلني ذَلِكَ الجليس، أما إني سأحدثك بشيءٍ ما حدثت به أحداً غيرك، أُتْحِفُكَ به، سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: " يجيء السابقون فيدخلون الجنة بغير حساب، وأما المقتصدون فيحاسَبُونَ حِسَاباً يَسِيراً، ويجيء الظالم فيحبس حتى يصيبه حَظَّ العذاب وسوء الحساب، ثم يدخل الجنة ".