Altafsir.com - The Tafsirs - التفاسير
 

* تفسير تفسير عبد الرزاق الصنعاني مصور /همام الصنعاني (ت 211 هـ) مصنف و مدقق


{ أَوَلَمْ يَرَ ٱلَّذِينَ كَفَرُوۤاْ أَنَّ ٱلسَّمَٰوَٰتِ وَٱلأَرْضَ كَانَتَا رَتْقاً فَفَتَقْنَاهُمَا وَجَعَلْنَا مِنَ ٱلْمَآءِ كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ أَفَلاَ يُؤْمِنُونَ }

1857- حدّثنا عبد الرزاق، قال: أنبأنا معمر، عن قتادة، في قوله تعالى: { مِنَ ٱلْمَآءِ كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ }: [الآية: 30]، قال: كل شيء حَيٌّ خُلق من الْمَاءِ.

1858- حدّثنا عبد الرزاق، قال: أنبأنا معمر، عن ابن أبي نجيح، عن مجاهد، في قوله تعالى: { رَتْقاً فَفَتَقْنَاهُمَا }: [الآية: 30]، قال: فتق سبع سماوات بَعْضَهُنَّ فوق بعض، وسبع أرضين، بعضهنَّ تحت بعض.

1859- حدّثنا عبد الرزاق، قال: أنبأنا معمر، عن الكلبي، في قوله تعالى: { رَتْقاً فَفَتَقْنَاهُمَا }: [الآية: 30]، قال: فتق السَّماء عن الماء والأرض عن النبات.

1860- حدّثنا عبد الرزاق، قال: أخبرنا الثوري، عن أبيه، عن عِكْرِمة، عن ابن عباس قال: خلق الله الليل (قبل) النهار. ثم قرأ: { كَانَتَا رَتْقاً فَفَتَقْنَاهُمَا }.