Altafsir.com - The Tafsirs - التفاسير
 

* تفسير تفسير عبد الرزاق الصنعاني مصور /همام الصنعاني (ت 211 هـ) مصنف و مدقق


{ إِنِّيۤ أَنَاْ رَبُّكَ فَٱخْلَعْ نَعْلَيْكَ إِنَّكَ بِٱلْوَادِ ٱلْمُقَدَّسِ طُوًى }

1800- حدّثنا عبد الرزاق، قال: أنبأنا معمر، عن قتادة، في قوله تعالى: { فَٱخْلَعْ نَعْلَيْكَ }: [الآية: 12]، قال: كانتا من جلد حمار، فقيل له: اخلعهما، فالقدس قُدِّس مرتين، و { طُوًى }: اسْمُ الْوَادِي.

1801- حدّثنا عبد الرزاق، قال: أنبأنا مالك، عن عمه أبي سهيل بن مالك، عن كعْب الأحْبار، قال: كانتا من جلد حمار مَيِّتٍ.

1802- حدّثنا عبد الرزاق، أنبأنا ابن عيينة، عن عاصم، عن أبي قلابة، عن كعب، قال: هَلْ تدرونَ لِمَ قال الله لموسى: اخلع نعليك؟ قال: إنهما كانتا من جلد حمار ميت، فَأُمِرَ أن يباشر القُدْسَ بِقَدَمَيْهِ.

1803- حدّثنا عبد الرزاق، قال: أنبأنا ابن عُيَيْنة، عن مسعر، عَنْ مُصْعَب بن شيبة، عن ابن الزُّبيرِ، قال: كانت الأئمة من بني إسرائيل، إذا بلغوا طوى، خلعوا نِعَالَهُم.

1804- حدّثنا عبد الرزاق، قال: أنبأنا ابن جريج، عن أشياخهم، أن تبعاً لما بلغ مِنى نزل عن دابته وخلع نعليه تَعْظِيماً للحرم، ثم مَشَى حتى أتى البيت.

1805- حدّثنا عبد الرزاق، قال: أنبأنا معمر، عن (جابر بن يزيد)، عن عمير بن سعيد، عن علي، قال: كانتا من جلد حمارٍ ميت، فقيل له: اخلعهما.