Altafsir.com - The Tafsirs - التفاسير
 

* تفسير تفسير الجلالين/ المحلي و السيوطي (ت المحلي 864 هـ) مصنف و مدقق


{ وَٱذْكُرُواْ نِعْمَةَ ٱللَّهِ عَلَيْكُمْ وَمِيثَاقَهُ ٱلَّذِي وَاثَقَكُم بِهِ إِذْ قُلْتُمْ سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا وَٱتَّقُواْ ٱللَّهَ إِنَّ ٱللَّهَ عَلِيمٌ بِذَاتِ ٱلصُّدُورِ }

{ وَٱذْكُرُواْ نِعْمَتَ ٱللَّهِ عَلَيْكُمْ } بالإِسلام { وَمِيثَٰقَهُ } عهده { ٱلَّذِى وَاثَقَكُم بِهِ } عاهدكم عليه { إِذْ قُلْتُمْ } للنبي صلى الله عليه وسلم حين بايعتموه { سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا } في كل ما تأمر به وتنهى [عنه] مما نحب ونكره { وَٱتَّقُواْ ٱللَّهَ } في ميثاقه أن تنقضوه { إِنَّ ٱللَّهَ عَلِيمٌ بِذَاتِ ٱلصُّدُورِ } بما في القلوب فبغيره أولى.