Altafsir.com - The Tafsirs - التفاسير
 

* تفسير تفسير الجلالين/ المحلي و السيوطي (ت المحلي 864 هـ) مصنف و مدقق


{ أَوَلَمْ يَرَوْاْ أَنَّ ٱللَّهَ ٱلَّذِي خَلَقَ ٱلسَّمَٰوَٰتِ وَٱلأَرْضَ وَلَمْ يَعْيَ بِخَلْقِهِنَّ بِقَادِرٍ عَلَىٰ أَن يُحْيِـيَ ٱلْمَوْتَىٰ بَلَىٰ إِنَّهُ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ }

{ أَوَ لَمْ يَرَوْاْ } يعلموا، أي منكرو البعث { أَنَّ ٱللَّهَ ٱلَّذِى خَلَقَ ٱلسَّمَٰوَاتِ وَٱلأَرْضِ وَلَمْ يَعْىَ بِخَلْقِهِنَّ } لم يعجز عنه { بِقَادِرٍ } خبر أنَّ وزيدت الباء فيه لأن الكلام في قوة أليس الله بقادر؟ { عَلَىٰ أَن يُحْىِ ٱلْمَوْتَىٰ بَلَىٰ }؟ هو قادر على إحياء الموتى { إِنَّهُ عَلَىٰ كُلِّ شَىْءٍ قَدِيرٌ }.