Altafsir.com - The Tafsirs - التفاسير
 

* تفسير تفسير الجلالين/ المحلي و السيوطي (ت المحلي 864 هـ) مصنف و مدقق


{ إِذْ رَأَى نَاراً فَقَالَ لأَهْلِهِ ٱمْكُثُوۤاْ إِنِّيۤ آنَسْتُ نَاراً لَّعَلِّيۤ آتِيكُمْ مِّنْهَا بِقَبَسٍ أَوْ أَجِدُ عَلَى ٱلنَّارِ هُدًى }

{ إِذْ رَءَا نَاراً فَقَالَ لأَهْلِهِ } لامرأته { ٱمْكُثُواْ } هنا، وذلك في مسيره من (مَدْيَنَ) طالباً مصر { إِنِّى ءَانَسْتُ } أبصرت { نَاراً لَّعَلِّى ءَاتِيكُمْ مِّنْهَا بِقَبَسٍ } يشعله في رأس فتيلة أو عود { أَوْ أَجِدُ عَلَى ٱلنَّارِ هُدًى } أي هادياً يدلني على الطريق وكان أخطأها لظلمة الليل، وقال «لعلّ» لعدم الجزم بوفاء الوعد.