Altafsir.com - The Tafsirs - التفاسير
 

* تفسير تفسير الجلالين/ المحلي و السيوطي (ت المحلي 864 هـ) مصنف و مدقق


{ وَقَالَ ٱلْمَلِكُ ٱئْتُونِي بِهِ فَلَمَّا جَآءَهُ ٱلرَّسُولُ قَالَ ٱرْجِعْ إِلَىٰ رَبِّكَ فَاسْأَلْهُ مَا بَالُ ٱلنِّسْوَةِ ٱللاَّتِي قَطَّعْنَ أَيْدِيَهُنَّ إِنَّ رَبِّي بِكَيْدِهِنَّ عَلِيمٌ }

{ وَقَالَ ٱلْمَلِكُ } لما جاءه الرسول وأخبره بتأويلها { ٱئْتُونِى بِهِ } أي بالذي عبرها { فَلَمَّا جَآءَهُ } أي يوسفَ { ٱلرَّسُولُ } وطلبه للخروج { قَالَ } قاصداً إظهار براءته { ٱرْجِعْ إِلَىٰ رَبّكَ فَاسئَلْهُ } أن يسأل { مَا بَالُ } حال { ٱلنِّسْوَةِ ٱلَّٰتِى قَطَّعْنَ أَيْدِيَهُنَّ إِنَّ رَبِّى } سيدي { بِكَيْدِهِنَّ عَلِيمٌ } فرجع فأخبر الملك فجمعهن.