Altafsir.com - The Tafsirs - التفاسير
 

* تفسير تفسير القرآن العظيم/ ابن كثير (ت 774 هـ) مصنف و مدقق


{ وَٱذْكُرْ فِي ٱلْكِتَابِ إِسْمَاعِيلَ إِنَّهُ كَانَ صَادِقَ ٱلْوَعْدِ وَكَانَ رَسُولاً نَّبِيّاً } * { وَكَانَ يَأْمُرُ أَهْلَهُ بِٱلصَّـلاَةِ وَٱلزَّكَـاةِ وَكَانَ عِندَ رَبِّهِ مَرْضِيّاً }

هذا ثناء من الله تعالى على إسماعيل بن إبراهيم الخليل عليهما السلام، وهو والد عرب الحجاز كلهم، بأنه كان صادق الوعد. قال ابن جريج لم يعد ربه عدة إلا أنجزها، يعني ما التزم عبادة قط بنذر، إلا قام بها ووفاها حقها. وقال ابن جرير حدثني يونس، أنبأنا ابن وهب، أخبرني عمرو بن الحارث أن سهل بن عقيل حدثه أن إسماعيل النبي عليه السلام وعد رجلاً مكاناً أن يأتيه فيه، فجاء ونسي الرجل، فظل به إسماعيل، وبات حتى جاء الرجل من الغد، فقال ما برحت من ههنا؟ قال لا. قال إني نسيت، قال لم أكن أبرح حتى تأتيني، فلذلك { كَانَ صَـٰدِقَ ٱلْوَعْدِ } وقال سفيان الثوري بلغني أنه أقام في ذلك المكان ينتظره حولاً حتى جاءه. وقال ابن شوذب بلغني أنه اتخذ ذلك الموضع مسكناً. وقد روى أبو داود في سننه، وأبو بكر محمد بن جعفر الخرائطي في كتابه " مكارم الأخلاق " ، من طريق إبراهيم بن طهمان عن بديل بن ميسرة عن عبد الكريم، يعني ابن عبد الله بن شقيق، عن أبيه عن عبد الله بن أبي الحمساء، قال بايعت رسول الله صلى الله عليه وسلم قبل أن يبعث، فبقيت له علي بقية، فوعدته أن آتيه بها في مكانه ذلك، قال فنسيت يومي والغد، فأتيته في اليوم الثالث وهو في مكانه ذلك، فقال لي " يا فتى لقد شققت عليّ، أنا ههنا منذ ثلاث أنتظرك " لفظ الخرائطي، وساق آثاراً حسنة في ذلك، ورواه ابن منده أبو عبد الله في كتاب " معرفة الصحابة " بإسناده عن إبراهيم بن طهمان، عن بديل بن ميسرة عن عبد الكريم به. وقال بعضهم إنما قيل له { صَـٰدِقَ ٱلْوَعْدِ } لأنه قال لأبيهسَتَجِدُنِىۤ إِن شَآءَ ٱللَّهُ مِنَ ٱلْصَّابِرِينَ } الصافات 102 فصدق في ذلك، فصدق الوعد من الصفات الحميدة، كما أن خلفه من الصفات الذميمة، قال الله تعالى1649يٰأَيُّهَا ٱلَّذِينَ ءَامَنُواْ لِمَ تَقُولُونَ مَا لاَ تَفْعَلُونَ كَبُرَ مَقْتاً عِندَ ٱللَّهِ أَن تَقُولُواْ مَا لاَ تَفْعَلُونَ } الصف 2 -3 وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم " آية المنافق ثلاث إذا حدث كذب، وإذا وعد أخلف، وإذا أؤتمن خان " ولما كانت هذه صفات المنافقين، كان التلبس بضدها من صفات المؤمنين، ولهذا أثنى الله على عبده ورسوله إسماعيل بصدق الوعد، وكذلك كان رسول الله صلى الله عليه وسلم صادق الوعد أيضاً، لا يعد أحداً شيئاً إلا وفى له به، وقد أثنى على أبي العاص بن الربيع زوج ابنته زينب، فقال " حدثني فصدقني، ووعدني فوفى لي " ولما توفي النبي صلى الله عليه وسلم قال الخليفة أبو بكر الصديق من كان له عند رسول الله صلى الله عليه وسلم عدة أو دين فليأتني أنجز له، فجاء جابر بن عبد الله، فقال إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال

السابقالتالي
2