Altafsir.com - The Tafsirs - التفاسير
 

* تفسير الجامع لاحكام القرآن/ القرطبي (ت 671 هـ) مصنف و مدقق


{ فَمَآ أُوتِيتُمْ مِّن شَيْءٍ فَمَتَاعُ ٱلْحَيَاةِ ٱلدُّنْيَا وَمَا عِندَ ٱللَّهِ خَيْرٌ وَأَبْقَىٰ لِلَّذِينَ آمَنُواْ وَعَلَىٰ رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ }

قوله تعالى: { فَمَآ أُوتِيتُمْ مِّن شَيْءٍ } يريد من الغنى والسعة في الدنيا. { فَمَتَاعُ } أي فإنما هو متاعٌ في أيام قليلة تنقضي وتذهب فلا ينبغي أن يتفاخر به. والخطاب للمشركين. { وَمَا عِندَ ٱللَّهِ خَيْرٌ وَأَبْقَىٰ } يريد من الثواب على الطاعة { لِلَّذِينَ آمَنُواْ } صدّقوا ووحّدوا { وَعَلَىٰ رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ } نزلت في أبي بكر الصدّيق حين أنفق جميع ماله في طاعة الله فلامه الناس. وجاء في الحديث أنه: أنفق ثمانين ألفاً.