Altafsir.com - The Tafsirs - التفاسير
 

* تفسير جامع البيان في تفسير القرآن/ الطبري (ت 310 هـ) مصنف و مدقق


{ وَقَالُواْ مَهْمَا تَأْتِنَا بِهِ مِن آيَةٍ لِّتَسْحَرَنَا بِهَا فَمَا نَحْنُ لَكَ بِمُؤْمِنِينَ }

يقول تعالـى ذكره: وقال آل فرعون لـموسى: يا موسى مهما تأتنا به من علامة ودلالة لتسحرنا، يقول: لتلفتنا بها عما نـحن علـيه من دين فرعون، { فَمَا نَـحْنُ لَكَ بِـمُؤْمِنِـينَ } يقول: فما نـحن لك فـي ذلك بـمصدّقـين علـى أنك مـحقّ فـيـما تدعونا إلـيه. وقد دللنا فـيـما مضى علـى معنى السحر بـما أغنى عن إعادته. وكان ابن زيد يقول فـي معنى: { مَهْمَا تَأْتِنَا بِهِ مِنْ آيَةٍ } ما: حدثنـي يونس، قال: قال ابن زيد فـي قوله: { مَهْمَا تَأْتِنَا بِهِ مِنْ آيَةٍ } قال: إن ما تأتنا به من آية، وهذه فـيها زيادة «ما».