Altafsir.com - The Tafsirs - التفاسير
 

* تفسير جامع البيان في تفسير القرآن/ الطبري (ت 310 هـ) مصنف و مدقق


{ وَٱلَّذِينَ يُؤْتُونَ مَآ آتَواْ وَّقُلُوبُهُمْ وَجِلَةٌ أَنَّهُمْ إِلَىٰ رَبِّهِمْ رَاجِعُونَ } * { أُوْلَـٰئِكَ يُسَارِعُونَ فِي ٱلْخَيْرَاتِ وَهُمْ لَهَا سَابِقُونَ }

يعني تعالى ذكره بقوله: { والَّذِينَ يُؤْتُونَ ما آتَوْا } والذين يعطون أهل سُهْمان الصدقة ما فرض الله لهم فـي أموالهم. { ما آتَوْا } يعنـي: ما أعطوهم إياه من صدقة، ويؤدّون حقوق الله علـيهم فـي أموالهم إلـى أهلها. { وَقُلُوبُهُمْ وَجِلَةٌ } يقول: خائفة من أنهم إلـى ربهم راجعون، فلا ينـجيهم ما فعلوا من ذلك من عذاب الله، فهم خائفون من الـمرجع إلـى الله لذلك، كما قال الـحسن: إن الـمؤمن جمع إحساناً وشفقة. وبنـحو الذي قلنا فـي ذلك قال أهل التأويـل. ذكر من قال ذلك: حدثنا ابن بشار، قال: ثنا عبد الرحمن، قال: ثنا سفـيان، عن ابن أبجر، عن رجل، عن ابن عمر: { يُؤْتُونَ ما آتَوْا وَقُلُوبُهُمْ وَجِلَةٌ } قال: الزكاة. حدثنـي مـحمد بن عمارة، قال: ثنا عبـيد الله بن موسى، قال أخبرنا إسرائيـل، عن أبـي يحيى، عن مـجاهد: وَقُلُوبُهُمْ وَجِلَةٌ قال: الـمؤمن ينفق ماله وقلبه وَجِلٌ. حدثنا القاسم، قال: ثنا الـحسين، قال: ثنـي حجاج، عن أبـي الأشهب، عن الـحسن، قال: { يُؤْتُونَ ما آتَوْا وَقُلُوبُهُمْ وَجِلَةٌ } قال: يعملون ما عملوا من أعمال البرّ، وهم يخافون ألاَّ ينـجيهم ذلك من عذاب ربهم. حدثنا القاسم، قال: ثنـي حجاج، عن ابن جريج، قال: قال ابن عبـاس: { يُؤْتُونَ ما آتَوْا وَقُلُوبُهُمْ وَجِلَةٌ } قال: الـمؤمن ينفق ماله ويتصدّق وقلبه وَجِل أنه إلـى ربه راجع. حدثنـي يعقوب، قال: ثنا ابن عُلَـية، عن يونس، عن الـحسن أنه كان يقول: إن الـمؤمن جمع إحساناً وشفقة، وإن الـمنافق جمع إساءة وأمناً. ثم تلا الـحسن: { إنَّ الَّذِينَ هُمْ مِنْ خَشْيَةِ رَبِّهِمْ مُشْفِقُونَ } إلـى: { وَقُلُوبُهُمْ وَجِلَةٌ أنَّهُمْ إلـى رَبِّهِمْ رَاجِعُونَ } وقال الـمنافق: إنـما أوتـيته علـى علـم عندي. حدثنا ابن حميد، قال: ثنا يحيى بن واضح، قال: ثنا الـحسين بن واقد، عن يزيد، عن عكرمة: { يُؤْتُونَ ما آتَوْا } قال: يُعطون ما أعطوا. { وَقُلُوبُهُمْ وَجِلَةٌ } يقول: خائفة. حدثنا خلاد بن أسلـم، قال: ثنا النضر بن شميـل، قال: أخبرنا إسرائيـل، قال: أخبرنا سالـم الأفطس، عن سعيد بن جبـير، فـي قوله: { وَالَّذِينَ يُؤْتُونَ ما آتَوْا وَقُلُوبُهُمْ وَجِلَةٌ } قال: يفعلون ما يفعلون وهم يعلـمون أنهم صائرون إلـى الـموت وهي من الـمبشِّرات. حدثنا ابن عبد الأعلـى، قال: ثنا مـحمد بن ثور، عن معمر، عن قَتادة: { يُؤْتُونَ ما آتَوْا وَقُلُوبُهُم وَجِلَةٌ } قال: يُعْطُون ما أعطَوا ويعملون ما عملوا من خير، وقلوبهم وجلة خائفة. حدثنا الـحسن، قال: أخبرنا عبد الرزاق، قال: أخبرنا معمر، عن قَتادة، مثله. حدثنا علـيّ، قال: ثنـي معاوية، عن ابن عبـاس، قوله: { وَالَّذِينَ يَأْتُونَ ما آتَوْا وَقُلُوبُهُمْ وَجِلَةٌ } يقول: يعملون خائفـين. قال: حدثنـي مـحمد بن سعد، قال: ثنـي أبـي، قال: ثنـي عمي، قال: ثنـي أبـي، عن أبـيه، عن ابن عبـاس، قوله: { وَالَّذِينَ يُؤْتُونَ ما آتَوْا وَقُلُوبُهُمْ وَجِلَةٌ } قال: يعطون ما أعطوا فَرَقاً من الله ووجلاً من الله.

السابقالتالي
2 3