Altafsir.com - The Tafsirs - التفاسير
 

* تفسير جامع البيان في تفسير القرآن/ الطبري (ت 310 هـ) مصنف و مدقق


{ سَيَقُولُونَ ثَلاثَةٌ رَّابِعُهُمْ كَلْبُهُمْ وَيَقُولُونَ خَمْسَةٌ سَادِسُهُمْ كَلْبُهُمْ رَجْماً بِٱلْغَيْبِ وَيَقُولُونَ سَبْعَةٌ وَثَامِنُهُمْ كَلْبُهُمْ قُل رَّبِّي أَعْلَمُ بِعِدَّتِهِم مَّا يَعْلَمُهُمْ إِلاَّ قَلِيلٌ فَلاَ تُمَارِ فِيهِمْ إِلاَّ مِرَآءً ظَاهِراً وَلاَ تَسْتَفْتِ فِيهِمْ مِّنْهُمْ أَحَداً }

يقول تعالى ذكره: سيقول بعض الـخائضين فـي أمر الفِتْـية من أصحاب الكهف، هم ثلاثة رابعهم كلبهم، ويقول بعضهم: هم خمسة سادسهم كلبهم { رجْماً بـالغَيْبِ }: يقول: قذفـا بـالظنّ غير يقـين علـم، كما قال الشاعر:
وأجْعَلُ مِنِّـي الـحَقَّ غَيْبـاً مُرَجَّمَا   
وبنـحو الذي قلنا فـي ذلك، قال أهل التأويـل. ذكر من قال ذلك: حدثنا بشر، قال: ثنا يزيد، قال: ثنا سعيد، عن قتادة، قوله: { سَيَقُولُونَ ثَلاثَةٌ رَابِعُهُمْ كَلْبُهُمْ وَيَقُولُونَ خَمْسَةٌ سادِسُهُمْ كَلْبُهُمْ رَجْماً بـالغَيْبِ }: أي قذفـا بـالغيب. حدثنا الـحسن بن يحيى، قال: أخبرنا عبد الرزاق، قال: أخبرنا معمر، عن قتادة، فـي قوله: { رَجْماً بـالغَيْبِ } قال: قذفـا بـالظنّ. وقوله: { وَيَقُولُونَ سَبْعَةٌ وَثامنُهُمْ كَلْبُهُمْ } يقول: ويقول بعضهم: هم سبعة وثامنهم كلبهم. { قُلْ رَبـيّ أعْلَـمُ بِعِدَّتِهِمْ } يقول عزّ ذكره لنبـيه مـحمد صلى الله عليه وسلم: قل يا مـحمد لقائلـي هذه الأقوال فـي عدد الفتـية من أصحاب الكهف رجما منهم بـالغيب: { رَبِّـي أعْلَـمُ بِعِدَّتِهِمْ ما يَعْلَـمُهُمْ } يقول: ما يعلـم عددهم { إلاَّ قَلِـيـلٌ } من خـلقه، كما: حدثنا بشر، قال: ثنا يزيد، قال: ثنا سعيد، عن قتادة { ما يَعْلَـمُهُمْ إلاَّ قَلِـيـلٌ } يقول: قلـيـل من الناس. وقال آخرون: بل عنى بـالقلـيـل: أهل الكتاب. ذكر من قال ذلك: حدثنا القاسم، قال: ثنا الـحسين، قال: ثنـي حجاج، عن ابن جريج، عن عطاء الـخراسانـي، عن ابن عبـاس { ما يَعْلَـمُهُمْ إلاَّ قَلِـيـلٌ } قال: يعنـي أهل الكتاب. وكان ابن عبـاس يقول: أنا مـمن استثناه الله، ويقول: عدتهم سبعة. حدثنا ابن بشار، قال: ثنا عبد الرحمن، قال: ثنا إسرائيـل، عن سماك، عن عكرمة، عن ابن عبـاس { ما يَعْلَـمُهُمْ إلاَّ قَلِـيـلٌ } قال: أنا من القلـيـل، كانوا سبعة. حدثنا بشر، قال: ثنا يزيد، قال: ثنا سعيد، عن قتادة، ذكر لنا أن ابن عبـاس كان يقول: أنا من أولئك القلـيـل الذين استثنى الله، كانوا سبعة وثامنهم كلبهم. حدثنا القاسم، قال: ثنا الـحسين، قال: ثنـي حجاج، قال: قال ابن جريج: قال ابن عبـاس: عدتهم سبعة وثامنهم كلبهم، وأنا مـمن استثنى الله. حدثنا الـحسن بن يحيى، قال: أخبرنا عبد الرزاق، قال: أخبرنا معمر، عن قتادة، فـي قوله: { ما يَعْلَـمُهُمْ إلاَّ قَلِـيـلٌ } قال: كان ابن عبـاس يقول: أنا من القلـيـل، هم سبعة وثامنهم كلبهم. وقوله: { فَلا تُـمَارِ فِـيهِمْ إلاَّ مِرَاءً ظاهِراً } يقول عزّ ذكره لنبـيه مـحمد صلى الله عليه وسلم: فلا تـمار يا مـحمد: يقول: لا تـجادل أهل الكتاب فـيهم، يعنـي فـي عدّة أهل الكهف، وحُذِفت العِدّة اكتفـاء بذكرهم فـيها لـمعرفة السامعين بـالـمراد. وبنـحو الذي قلنا فـي ذلك، قال أهل التأويـل. ذكر من قال ذلك: حدثني يونس، قال: أخبرنا ابن وهب، قال: قال ابن زيد فـي قوله: { فَلا تُـمارِ فِـيهِمْ } قال: لا تـمار فـي عدّتهم.

السابقالتالي
2