الرئيسية - االقرآن والتجويد
Back
188

(التوبة - At-Tawbah-188) كيف يكون للمشركين عهد عند الله وعند رسوله الا الذين عاهدتم عند المسجد الحرام فما استقاموا لكم فاستقيموا لهم ان الله يحب المتقين

الحمد لله رب العالمين السلام عليكم