الرئيسية - االقرآن والتجويد
Back
205

(التوبة - At-Tawbah-205) وما كان استغفار ابراهيم لابيه الا عن موعدة وعدها اياه فلما تبين له انه عدو لله تبرا منه ان ابراهيم لاواه حليم

الحمد لله رب العالمين السلام عليكم