الرئيسية - االقرآن والتجويد
Back
323

(الأنبياء - Al-Anbiyâ’-323) لو اردنا ان نتخذ لهوا لاتخذناه من لدنا ان كنا فاعلين

الحمد لله رب العالمين السلام عليكم