الرئيسية - االقرآن والتجويد
Back
254

(الرعد - Ar-Ra‘d-254) وكذلك انزلناه حكما عربيا ولئن اتبعت اهواءهم بعد ما جاءك من العلم ما لك من الله من ولي ولا واق

الحمد لله رب العالمين السلام عليكم