الرئيسية - االقرآن والتجويد
Back
251

(الرعد - Ar-Ra‘d-251) له دعوة الحق والذين يدعون من دونه لا يستجيبون لهم بشيء الا كباسط كفيه الى الماء ليبلغ فاه وما هو ببالغه وما دعاء الكافرين الا في ضلال

الحمد لله رب العالمين السلام عليكم