Altafsir.com - The Tafsirs - التفاسير
 

* تفسير جامع البيان في تفسير القرآن/ الطبري (ت 310 هـ) مصنف و مدقق

{ وَٱلنَّجْمُ وَٱلشَّجَرُ يَسْجُدَانِ } * { وَٱلسَّمَآءَ رَفَعَهَا وَوَضَعَ ٱلْمِيزَانَ } * { أَلاَّ تَطْغَوْاْ فِي ٱلْمِيزَانِ } * { وَأَقِيمُواْ ٱلْوَزْنَ بِٱلْقِسْطِ وَلاَ تُخْسِرُواْ ٱلْمِيزَانَ }

اختلف أهل التأويل في معنى النجم في هذا الموضع مع إجماعهم على أن الشجر ما قام على ساق، فقال بعضهم عني بالنجم في هذا الموضع من النبات ما نجم من الأرض، مما ينبسط عليها، ولم يكن على ساق مثل البقل ونحوه. ذكر من قال ذلك حدثني عليّ، قال ثنا أبو صالح، قال ثني معاوية، عن عليّ، عن ابن عباس، في قوله { والنَّجْمُ } قال ما يُبَسط على الأرض. حدثنا ابن حُمَيد، قال ثنا يعقوب، عن جعفر، عن سعيد، في قوله { والنَّجْمُ } قال النجم كلّ شيء ذهب مع الأرض فرشاً، قال والعرب تسمي الثيل نجماً. حدثني محمد بن خلف العسقلانيّ، قال ثنا رَوّاد بن الجرّاح، عن شريك، عن السديّ { والنَّجْمُ والشَّجَرُ يَسْجَدَانِ } قال النجم نبات الأرض. حدثنا ابن حُمَيد، قال ثنا مهران، عن سفيان { والنَّجْمُ } قال النجم الذي ليس له ساق. وقال آخرون عُنِي بالنجم في هذا الموضع نجم السماء. ذكر من قال ذلك حدثني محمد بن عمرو، قال ثنا أبو عاصم، قال ثنا عيسى وحدثني الحارث، قال ثنا الحسن، قال ثنا ورقاء جميعاً، عن ابن أبي نجيح، عن مجاهد، في قوله { والنَّجْمُ } قال نجم السماء. حدثنا بشر، قال ثنا يزيد، قال ثنا سعيد، عن قتادة قوله { والنَّجْمُ } يعني نجم السماء. حدثنا ابن عبد الأعلى، قال ثنا ابن ثور، عن معمر، عن قتادة { والنَّجْمُ والشَّجَرُ يَسْجُدانِ } قال إنما يريد النجم. حدثنا بشر، قال ثنا يزيد، قال ثنا سعيد، عن قتادة، عن الحسن، نحوه. وأولى القولين في ذلك بالصواب قول من قال عُنِي بالنجم ما نجم من الأرض من نبت لعطف الشجر عليه، فكان بأن يكون معناه لذلك ما قام على ساق وما لا يقوم على ساق يسجدان لله، بمعنى أنه تسجد له الأشياء كلها المختلفة الهيئات من خلقه أشبه وأولى بمعنى الكلام من غيره. وأما قوله { والشَّجَرُ } فإن الشجر ما قد وصفت صفته قبل. وبالذي قلنا في ذلك قال أهل التأويل. ذكر من قال ذلك حدثني عليّ، قال ثنا أبو صالح، قال ثني معاوية، عن عليّ، عن ابن عباس، قوله { والشَّجَرُ يَسْجُدانِ } قال الشجر كل شيء قام على ساق. حدثنا ابن حُمَيد، قال ثنا يعقوب، عن جعفر، عن سعيد، في قوله { والشَّجَرُ } قال الشجر كلّ شيء قام على ساق. حدثنا بشر، قال ثنا يزيد، قال ثنا سعيد، عن قتادة، في قوله { والشَّجَرُ } قال الشجر شجر الأرض. حدثنا ابن حُمَيد، قال ثنا مهران، عن سفيان { والشَّجَرُ يَسْجُدانِ } قال الشجر الذي له سُوْق. وأما قوله { يَسْجُدانِ } فإنه عُني به سجود ظلهما، كما قال جلّ ثناؤه
ولِلّهِ يَسْجُدُ مَنْ فِي السَّمَوَاتِ والأرْضِ طَوْعاً وكَرْهاً وَظِلالُهُمْ بالغُدُّوِّ والآصَالِ }

2